شعر عن الأم والأب

كان تبغي المسلمين أتقّدرك وتّحبك

كان تبغي المسلمين أتقّدرك وتّحبك
مآ يلي عن ما سبق لـ العاقلين إفاده
َُ
والدينك لا رضو عليك يرضى رّبك
ومن رضى ربي عليه أرضّى عليه عباده 🙂

#رضاكم يابوي وامي جعلني فداكم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق