شعر صداقة مدح رجوله كفو والرديء

فما كل من تهواه يهواك قلبه

فما كل من تهواه يهواك قلبه
… ولا كل من صافيته لك قد صفا
إذا لم يكن صفو الوداد طبيعة
… فلا خير في ود يجيء تكلفا
ولا خير في خل يخون خليله
… ويلقاه من بعد المودة بالجفا
وينكر عيشا قد تقادم عهده
… ويظهر سرا كان بالأمس قد خفا
سلام على الدنيا إذا لم يكن به
… صديق صدوق صادق الوعد منصفا

#حمل_تطبيق_روح_القصيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق